مركز إيليت يحتفل بعيد ميلاد غاندي ال 150


ليلى دندشي

شارك مركز “إيليت للثقافة والتعليم في طرابلس” ، مباشرة عبر منصة افتراضية، بالحدث الذي نظمّته سفارة الهند في لبنان بمناسبة عيد “غاندي” ال 150 واليوم العالمي للا- عنف.
بدأ الاحتفال بكلمة للسفير الهندي في بيروت الدكتور سهيل أجاز خان، قال فيها: كنت أتمنى أن تكونوا معنا للاحتفال بمرور 150 عاما على المهاتما غاندي، اليوم الذي أصبح يوما عالميا للا- عنف، وقد جرت العادة كل عام أن نكرم هذا القائد العظيم مع الأصدقاء اللبناننين، وأن نذكّر أنفسنا بالقيم العظيمة التي حملها خلال حياته؛ الا اننا اليوم و بسبب القيود التي تفرضها جائحة فيروس كورونا نحتفل بهذا الحدث على منصة افتراضية.”
وتلا ذلك عرض فيلم Gandhi Katha للدكتور .Radhakrishna

ثم كانت كلمة لمديرة مركز “إيليت” الدكتورة إيمان درنيقة كمالي أكدت فيها عمق الثقافة الهندية، وأهمية مبدأ اللاعنف في عالمنا المعاصر الذي أصبح يضج بالصراعات المسلحة.
وقالت اليوم نحتفل باليوم العالمي للاعنف الذي أعلنته الجمعية العامة للأمم المتحدة بأن يكون في 2 أكتوبر / تشرين الأول من كل عام احتفاءً بذكرى ميلاد المهاتما غاندي، أحد أعظم القادة على الإطلاق، الزعيم الذي ساعد الهند في نيل استقلالها من السلطات البريطانية “.
وأضافت: في هذه الأوقات المضطربة التي نواجه فيها جميع أنواع الكراهية والظلم ، وقدراً كبيراً من الوحشية والقمع ، دعونا نتوقف لبعض الوقت ونسأل أنفسنا هل أدى العنف واستخدام السلاح وسفك الدماء إلى انهاء خلافاتنا وصراعاتنا الدولية والوطنية؟.

وشددت درنيقة على أن “هذا اليوم العالمي هو مناسبة لنا جميعًا لنشر رسالة اللاعنف من خلال التثقيف والتوعية العامة التي نحتاجها بشدة في الوقت الحاضر أكثر من أي وقت مضى.
وختمت: “لنتعلم جميعًا كيف نحترم بعضنا ونهتم ببعضنا البعض ، ونطور التسامح والتحكم في جشعنا ، حتى نتمكن من مساعدة عالمنا على أن يصبح أقل عنفًا وأكثر سلامًا.

اضف رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

WhatsApp chat