اعتداء على استاذ جامعي من قبل ضابط في الأمن العام ومرافقه

سبتمبر 17, 20200

تعرض البروفسور في الجامعة اللبنانية د أنور الموسى للضرب المبرح من قبل ضابط في الأمن العام اللبناني ح ر ومرافقه ع ف وذلك أثناء خروج من المعهد العالي للدكتوراه في سن الفيل بعد الانتهاء من مناقشة رسالة دكتوراه لاحدى الطالبات.
وقد نقل الموسى وهو من البرج الشمالي ومقيم في صيدا إلى مستشفى جبل عامل في صور وتبدو عليه علامات الاعتداء على وجهه ومنطقة (المقتل)حيث يخضع للعلاج والمراقبة.
ويوضح الموسى ان زوج زميلته تغريد ط التي كانت معه في نفس جلسة المناقشة كان موجودا في حرم الجامعة ولدى نزول الموسى من المبنى عاجله الضابط بالضرب على أماكن حساسة فيما اقدم مرافقه على تكسير هاتف الموسى الذي استنجد بعاملين في المبنى.
وعن أسباب الاعتداء قال: قبل حوالي السنة وحول أحقية استخدام القاعة في الجامعة اللبنانية حرضت زميلته تغريد ط زميلها د ح ح على الموسى والذي قام بالاعتداء عليه آنذاك. وقام على إثرها الموسى بتقديم شكوى في النيابة العامة وشكوى أخرى لدى وزارة التربية بحق زميلته وح ح. مؤكدا بأنه منذ ذلك الوقت يتعرض للتهديد على خلفية ذلك.
وناشد موسى وزارة الداخلية ورئاسة الجامعة اللبنانية التحرك لحمايته خصوصا وأن زميلته مدعومة من جهات حزبية

اضف رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

WhatsApp chat