ازدحام امام المصارف وتفلت من الوقايه الطوعية

موقع اعلاميو الميناء

ليلى دندشي
تشهد طرابلس والساحات العامة ومدن الفيحاء منذ صباح اليوم عجقة سير خانقة مع مطلع شهر جديد،كما تشهد صناديق الصرف الآلي أمام البنوك طوابير طويلة من صفوف المواطنين الذين تزاحموا لقبض جزء من رواتبهم او معاشاتهم دون اي إلتزام بالإجراءات والشروط الصحية التي من المفروض إتباعها ودون ان يتقيدوا بوضع الكمامات والقفازات .
وكادت هذه المشاهد ان تتسبب بمشادات كلامية وتضارب احيانا وسط إستنكار شديد لعدم إلتزام المواطنين البقاء في منازلهم وتنفيذهم الحجر الصحي الطوعي، في حين بدا واضحا ان غالبية السكان كانوا بإنتظار بداية الشهر الجديد ليقبضوا رواتبهم للتمكن من الشراء حاجياتهم اليومية والضرورية.
وفي هذا الإطار تصاعدت شكاوى الناس من إرتفاع أسعار المواد الغذائية والتموينية في المحلات والسوبر ماركت التي اوضح اصحابها ان هذه الأسعار التي تضاعفت بنسبة 30 و50% فرضها تجار الجملة بحجة ان هذه البضائع قد وصلت لتوها من الخارج وقد إزداد سعرها في بلد المنشأ.

اضف رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

WhatsApp chat