إنطلاق مشروع إستكمال البنى التحتية في مرفأ طرابلس من السراي الحكومي غدا

يشهد السراي الحكومي عند الواحدة من بعد ظهر غد الثلاثاء حفل إطلاق مشروع إستكمال البنى التحتية في مرفأ طرابلس، وهو واحد من أهم المشاريع التطويرية، وقد تم إقراره في مجلس النواب، ودخل أدراج النسيان، الى أن أعاد رئيس الحكومة نجيب ميقاتي تحريكه خلال لقائه السيد توفيق سلطان الاسبوع الفائت والذي بذل جهودا في مسيرة إقراره، حيث من المفترض أن يعقد لقاء برعاية الرئيس ميقاتي وبحضور رئيس مجلس الانماء والإعمار مجلس الانماء والاعمار وشركة إتحاد المقاولين العرب التي رسى عليها الالتزام لتوقيع العقد واعطاء إذن المباشرة الفورية بالعمل.
المشروع ممول من خلال قرض البنك الاسلامي البالغ 87 مليون دولار، ويتضمن 25 بالمئة هبة، و75 بالمئة قرض سيتم سداده من مداخيل المرفأ، ما يعني أنه لن يكلف الخزينة اللبنانية شيئا، وهو يستكمل الخطة التطويرية داخل المرفأ، ويساهم في جعله محوريا وقادرا على تقديم افضل الخدمات التي من شأنها أن تنعكس إيجابا على منطقة الشمال عموما ومدينة طرابلس خصوصا، كما سيوفر المشروع خلال تنفيذه فرص عمل مختلفة، وعند إنتهائه ستؤدي العملية التطويرية الى زيادة الحركة ما سيوفر فرص عمل إضافية.

يتضمن المشروع الذي ستنطلق الأعمال فيه فور إعطاء إذن المباشرة يوم غد في السراي الحكومي، إستكمال تأهيل البنى التحتية، لجهة الطرق بطول إجمالي يصل الى 3.65 كلم بما في ذلك البوابات الرئيسية والتقاطعات وطرق الوصول الى خدمات المرافق وربطها بالطريق الخارجي.. إضافة الى الأرصفة والفواصل الوسطية، وإيجاد مواقف لسيارات الموظفين والزوار، وللشاحنات القادمة بإنتظار البضائع أو تلك المحملة بالحاويات بما يجنب المرفأ الازدحام المروري، خصوصا أنه سيتم تخصيص حولي 70 ألف مترا مربعا تتسع لنحو 230 شاحنة.
كما يتضمن المشروع، تأهيل شبكة توزيع المياه، وشبكة مكافحة الحرائق، وشبكة تجميع مياه الصرف الصحي، وشبكة صرف مياه الأمطار، وشبكة الري. وأيضا تأهيل شبكات تزويد الطاقة لضمان إمدادات الطاقة لمختلف المحطات الفرعية الموجودة داخل المرفأ وتأمين الاضاءة الخارجية العامة وإضاءة الشارع، وكذلك شبكات الاتصالات السلكية واللاسلكية وهي تتكون من شبكة بيانات التغطية لخدمات مثل أنظمة الأمن المتكاملة، واتصالات البيانات، والمهاتفة عبر بروتوكول الإنترنت ومراقبة الفيديو، والتحكم في النفاذ، وشبكة اتصالات إنذار الحريق.
ويتضمن المشروع تجميل المناظر حول مباني المرفأ ومناطق وقوف السيارات، إيجاد جسور للوزن، بناء أبنية لجميع الادارات المرتبطة بالمرفأ، بناء جسور لربط المرفأ بالأوتوستراد الدولي، وإيجاد سكة حديد داخل المرفأ لتسهيل نقل البضائع وتسريع إنجاز أعمال التفريغ.

اضف رد