بسام مولوي واعدًا بقرار غير متوقّع في قضية المرفأ…. قائلاًْ: من أتى بي الى وزارة الداخلية كفاءتي بالدرجة الاولى وبالدرجة الثانية الرئيس ميقاتي

في اول مقابلة اعلامية له اكد وزير الداخلية بسام مولوي ضمن برنامج “صار الوقت” عبرmtv مع الاعلامي “مرسال غانم” لفت الى ان من أتى به الى وزارة الداخلية كفاءته بالدرجة الاولى وبالدرجة الثانية الرئيس ميقاتي.

في اول مقابلة اعلامية له اكد وزير الداخلية بسام مولوي ضمن برنامج “صار الوقت” عبرmtv مع الاعلامي “مرسال غانم” لفت الى ان من أتى به الى وزارة الداخلية كفاءته بالدرجة الاولى وبالدرجة الثانية الرئيس ميقاتي.

اضاف: “استقلاليتي خلال عملي في القضاء سمحت بالتوافق على الاتيان بي وزيرا للداخلية”.

وقال عن زيارته لباسيل: “طُلب منّي قبل توزيري بناءً لطلب رئيس الجمهورية أن أزور رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل، وأصف الزيارة بالتعارفيّة”، مشددا على ان باسيل لم يبادر الى سؤاله عن التعيينات، مؤكدا انه لا يتصرّف خلافاً لقناعاته.

وعن تشكيل لجنة التفاوض مع صندوق النقد، قال: “الأسماء التي طرحها رئيس الجمهورية وافق عليها رئيس الحكومة وجميعهم أصحاب اختصاص”.

وحول معيار التعيينات في الادارة، اكد وزير الداخلية ان التعيينات لم تطرح في مجلس الوزارء وعندما تطرح فان كل وزير سيقوم بما يمليه عليه ضميره.

وعن تحقيقات المرفأ، قال: “سأدرس ما أُعطي إليّ من ملفات حول إعطاء الإذن لملاحقة اللواء عباس ابراهيم وحول قضية انفجار المرفأ والقرار قد يكون غير متوقّع وسأعلن عنه في حينه”، مشددا على ان حزب الله لم يناقشني باي موضوع.

واكد مولوي انه لا يعرف شيئاً عن تحقيقات القاضي بيطار وبانه لا يسمح لنفسه بالسؤال عنها.

وحول عملية ضبط الحدود شدد مولوي على اننا حريصون على ضبط الحدود وعلى أمن السعودية ونتخذ كافة التدابير لمنع أيّ خطر يمكن أن يصل إليها وقد نجري تعديلات على خطة التعاطي مع المملكة وناقشتُ الموضوع مع اللواء عثمان.

وردا على سؤال، اشار الى ان قائد جهاز أمن المطار يتبع لوزير الداخلية وتعليقاً على ما حصل من التباس حول عمليّة تعيينه نقلتُ عتبي وامتعاضي لوزير الدفاع واستدعيتُ الجنرال نبيل عبدالله وهو شخص جيّد جدًّا ولكنّ عتبي على الطريقة التي تمّ فيها التعيين.

اضف رد