نصائح ديبلوماسية عاجلة للحريري وجعجع: تكيّفا وإلا “الثمن الباهظ”!

نصائح ديبلوماسية عاجلة للحريري وجعجع: تكيّفا وإلا “الثمن الباهظ”!
May 4, 2021 | ليبانون ديبايت



كشفت مصادر ديبلوماسية أن “نصائح عاجلة تلقتها قيادات حزبية لبنانية بضرورة ألا تديد ظهرها للمتغيرات الاقليمية الحاصلة، وأن تسعى الى التكيّف معها لئلا تؤدي التفاهمات غير التقليدية العربية – الايرانية والعربية – العربية المتوقعة قريبا جدا، الى خروجها من الحياة السياسية بطريقة دراماتيكية”.

ولفتت المصادر الديبلوماسية الى أن “أبرز نصائح التكيف تلقاها الرئيس المكلف سعد الحريري، الذي إستعاد فريقه أمامه تحديدا ما حصل لرئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع إبان التغيير الدولي الكبير الذي حصل بعد الاجتياح العراقي للكويت وتلزيم دمشق إدارة الملف اللبناني حينها وجد جعجع نفسه أسير رفضه الانخراط في التزاماته العربية للسير باتفاق الطائف وبالحكم الجديد المنبثق عنه، فتحوّل تلقائيا أسير زنزانة وزارة الدفاع، ودفع ثمنا سياسيا وشخصيا نتيجة تأخره في إلتقاط المتغيرات الدولية والاقليمية”.




وأشارت المصادر الى “النصيحة الأبرز للحريري هي التكيّف ثم التكيّف وعدم المكابرة لئلا تجعله التفاهمات المرتقبة، وخصوصا التفاهم السعودي- السوري، خارج المعادلة نهائيا”.

وأوضحت أن “النصيحة نفسها بالتكيّف ومغادرة هامش الرهانات الخاطئة، تلقاها كذلك جعجع، إنما من دون الحاجة الى شرح مطوّل لأنه سبق أن إختبر بنفسه نتيجة قراءته الخاطئة للمتغيرات الخارجية في أولى سنوات الجمهورية الثانية، فدفع هو الثمن الباهظ”.

اضف رد