فرنسا تؤيد دعوة الحياد: ليس موقف البطريرك وحده


22 Jul 2020

أفاد مصدر ديبلوماسي فرنسي لقناة “الحدث” بأن وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان “يحمل إلى بيروت رسالة تضامن مع الشعب ورسالة حزم للسلطة”، لافتًا إلى أن “حكومة لبنان لم تقم بأي إصلاح جوهري بعد 6 أشهر”.

وكشف المصدر أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون “سيعلن خطة شاملة لمساعدة لبنان قد تتضمن فتح خطوط اعتماد مالية”، مؤكدًا أن “لبنان ليس قضية خاسرة وتركه يعني فتح ساحته لآخرين”.

وأضاف: “الأزمة اللبنانية تهم الجميع في المنطقة وأبعد من المنطقة”، مشيرًا إلى “أننا نناقش موضوع لبنان مع الأميركيين وشراكئنا الخليجيين”.

ولفت المصدر إلى أن “باريس تؤيد دعوة الحياد في أزمة لبنان”، مؤكدًا أن “الحياد ليس موقف البطريرك مار بشارة بطرس الراعي وحده، موقفه موضع تقدير فرنسا”.

اضف رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

WhatsApp chat