المخرج حسام خياط وقع كتابهجورج نصر.. الكتابة بالكاميراالصادر عن مؤسسة شاعر الفيحاء سابا زريق الثقافية

ليلى دندشي
وقّع المخرج حسام خياط كتابه “جورج نصر..الكتابة بالكاميرا” الصادر عن مؤسسة شاعر الفيحاء سابا زريق الثقافية، ضمن فعاليات معرض الكتاب ال46 في الرابطة الثقافية بطرابلس، بدعوة من المؤسسة والمجلس الثقافي للبنان الشمالي بحضور رئيس الرابطة رامز الفري، رئيس اللجنة الثقافية في مجلس بلدية طرابلس الدكتور المهندس باسم بخاش، الرئيس السابق لبلدية بخعون زياد جمال ،المخرج الدكتورغسان خوجة، المخرج جان رطل ، ،وحشد من ممثلي الهيئات الثقافية والتربوية.
توما
في الإفتتاح النشيد الوطني اللبناني وأدار الندوة البروفيسور جان توما منوها بأهمية إفتتاح معرض الكتاب في هذه الظروف الراهنة تأكيدا على الدور الثقافي لعاصمة الشمال، حيث يأتي كتاب المخرج خياط ليلقي الضوء، في هذه العتمة التي يعيشها الوطن، على أحد أكبر المخرجين اللبنانيين في عالم السينما المبدع الراحل جورج نصر، وليؤكد ان ما تلتقطه العدسة يبقى في الذاكرة والبال حنطة لزمن الجوع وبئر ماء منسية في زمن الجفاف.
الحلوة
وألقى رئيس الإتحاد الفلسفي العربي الدكتور مصطفى الحلوة كلمة قال فيها: في مقاربتنا ما أقدم عليه حسام خياط في هذا الكتاب الذي ننتدي حوله اليوم فإننا نسجل له وفاءه لمدينته طرابلس بتسليطه الضوء على واحد من أعلامها في عالم السينما، بل رائدها ومطلقها إلى العالمية عبر باكورة أعماله”إلى أين؟” وذلك في العام 1957 فقد كان لهذا الفيلم أن يتخذ مكانا له في مهرجان “كان” العالمي مرة أولى عند إطلاقه ومرة ثانية بعد 60 عاما (2017) وذلك في لفتة تكريمية خاصة من لجنة المهرجان لجورج نصر، ولعل من مصادفات القدر أن يرتحل جورج نصر عن هذه الدنيا في 23 كانون الثاني 2019 قبل يوم واحد من طباعة الكتاب.
أضاف: يذهب حسام خياط إلى أن مؤلفه محاولة جادة ومتواضعة للإضاءة على جوانب أساسية ومهمة في المشهد السينمائي في لبنان وفي العالم ومناقشة أزمة السينما في لبنان وأسباب تخلفها إلى مشاكلها وحاجات تطورها، وإذ يثمن خياط مسيرة جورج نصر السينمائية يجزم بأن لا كلام على سينما لبنانية من دون العودة إلى هذه المسيرة والعكس صحيح.
ويختم: جورج نصر إذ وصفت جريدة “الفيغارو” الفرنسية فيلمك إلى أين؟ بأنه محاولة جادة لخلق سينما لبنانية، وإذ رأى الناقد الفرنسي جورج سادول أن بإمكان هذا الفيلم ان يكون مدرسة جادة وجديدة، وإذ إستطاع حسام خياط بكفاءة عالية أن يقدمك لنا كعلم لبناني وعالمي كبير في رحاب الفن السابع، فإننا كطرابلسيين بك عظيم إفتخارنا، مرددين مع أبي الطيب المتنبي الذي عناك في من عنى من أكارم مدينتنا الفيحاء:” أكارم، حسد الأرض السماء بهم/ وقصّرت كل مصر عن طرابلس!”.
منجد
ثم تحدث رئيس المجلس الثقافي للبنان الشمالي صفوح منجّد فقال: المتابع لحياة المخرج السينمائي اللبناني وإبن طرابلس الراحل جورج نصر منذ مولده وحتى وفاته، قد يفوته أمر مدهش، فعميد السينما اللبنانية عاش 94 سنة ويستوقفنا أن تاريخ ولادة مخرجنا المبدع يتزامن مع أول إطلالة للسينما المحلية في طرابلس عبر إستقدام عدد من أصحاب المقاهي داخل المدينة القديمة وفي ساحة التل أو المدينة الحديثة آنذاك، شرائط سينمائية وأفلام أجنبية تتحدث عن حضارات تلك البلدان وواقعها المعيشي وظروفها الحياتية وكانت هذه “الشرائط” تثير الدهشة لدى رواد المقاهي أو الفنادق حيث كانت تعرض هذه الأفلام وتدار بآلة عرض يدوية بإستخدام الفحم الحجري لتأمين الطاقة .
أضاف:مع إنتشار السينما في طرابلس من ناحية العدد وإزدياد دور السينما في المدينة كان عمر الطالب جورج نصر يتقدم في مرحلة الشباب فما أن أطل على عمر 25 سنة كانت دور السينما قد إزداد عددها ووصلت هي الأخرى مع مطلع الخمسينات إلى 25 صالة.
وتناول منجد مرحلة الهجرة “القسرية” التي إضطرت نصر للإرتحال إلى أميركا بعيدا عن الأجواء الدامية التي عاشها لبنان واللبنانيون أثناء حرب السنتين وفي ثمانينات القرن المنصرم لينقل عن شقيقه فؤاد نصر أنه لطالما كان يستمع إلى بكاء شقيقه جورج خلال محادثتهما التلفونية آنذاك والتي كانت تتناول مشاعر الإبتعاد عن الوطن والرغبة أن تكون الغربة ظرفية ليتمكن من العودة إلى ديار الوطن.
وختم منجد موجها كتابا لرئيس بلدية طرابلس بإسم الكتّاب والفنانين والهيئات الثقافية المشاركة مطالبين فيه بإطلاق إسم المخرج الراحل جورج نصر على أحد شوارع مدينته تخليدا لذكراه .
خياط
من جهته ألقى مؤلف الكتاب المخرج حسام خياط كلمة شكر فيها كل من ساهم في إطلاق هذا المؤلف وخص بالشكر مؤسسة شاعر الفيحاء سابا زريق الثقافية مؤكدا إنصرافه حاليا لإعداد كتاب جديد يتناول فيه نتاج وتاريخ المخرج الشمالي الراحل سايد كعدو، ثم وقّع خياط مؤلفه للراغبين في جناح مؤسسة شاعر الفيحاء.

اضف رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

WhatsApp chat