أيهما أفضل للصحة.. الماء البارد أم الفاتر?

تختلف رغباتنا وعاداتنا في شرب الماء، بين من يفضلونه باردا، وبين آخرين لا يستسيغونه إلا فاترا، فأيهما أفضل لصحتنا.

وحسب متخصصين، فإن الأفضل لنا هو الماء الفاتر، خاصة في الصباح عند استيقاظنا، كونه يساعد في تنشيط عملية الهضم، عبر تحفيز حركة الأمعاء، كما يساعد على استرخاء القناة الهضمية والأوعية الدموية.

ومن منافع الماء الدافىء حمايته للجسم من تصلب المواد الدسمة، إلا أنه يجب مراعاة عدم شرب كميات كبيرة من الماء في أثناء الطعام، لأن ذلك يتسبب في زيادة نسبة الأحماض في المعدة. حسب ما ذكر الموقع المتخصص “دكتور نيوتريشن”.

ويؤدي شرب الماء الدافىء في يوم حار لزيادة التعرق، ما يساعد على تخليص الجسم من السموم وتنقية مجرى الدم، كما يساعد شرب كوب من الماء الفاتر على توازن الجسم والحفاظ على درجة حرارته ما يعزز من عمل الإنزيمات.

أما بالنسبة للماء البارد، فإنه يساعد على إنقاص الوزن، لأن الجسم يقوم بتعديل حرارته ما يؤدي إلى ارتفاع معدل حرق السعرات الحرارية.

ويفضل شرب الماء البارد بعد المجهود البدني أو ممارسة الرياضة، لأنه يساعد على تبريد وإنعاش الجسم، كما يساعد تناول الماء البارد على تنظيف المجاري البولية ومقاومة الالتهابات، خاصة عند إضافة عصير الليمون أو شرائحه الرقيقة.

اضف رد